يورتشيتش: لا أجد تفسيراً لحصولنا على هذا الكم من البطاقات الصفراء، وبافيز: مواجهة الجزيرة محفزة على التألق

Monday, 30 December 2019 - 6:30pm

تحدث الكرواتي كرونسلاف يورتشيتش المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي، في بداية المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة النصر والجزيرة، في إطار الجولة الثانية عشر من دوري الخليج العربي، قائلاً: مواجهة قوية أخرى في فترة زمنية قصيرة مع فريق الجزيرة الذي لا يحتاج إلى تعريف سواء كفريق أو لاعبين، حيث يمتلك الفريق مجموعة رائعة من اللاعبين، كذلك الأمر بالنسبة لفريقنا الذي يمتلك مجموعة قوية من اللاعبين يمتلكون الروح والجدية، ورغم صعوبة المباراة إلا أننا سنذهب إلى أبوظبي من أجل الفوز.

وأكمل يورتشيتش حديثه قائلاُ: جلوبير ليما سيغيب عن مباراة الجزيرة بسبب تراكم البطاقات، وباستثناء ليما فنحن سندخل المباراة بقائمة مكتملة بعد عودة مهند خميس من الإصابة ومشاركته في التدريبات الجماعية للفريق، وفي اليومين الماضيين قمنا بالتحضير جيداً من أجل الظهور بشكل قوي في هذه المباراة.

وأضاف يورتشيتش قائلاً: حصلنا على العديد من البطاقات الصفراء رغم أننا لا نلعب بعنف، بالطبع لا أجد تفسير لهذا الكم من البطاقات الصفراء، أنا أحضر اللاعبين على تقديم كرة قدم قوية وقتالية تتماشى مع كرة القدم الحديثة، لكن دائما ما يحصل أحد اللاعبين على بطاقة صفراء مع أول تدخل، وهذا يتسبب في الحد من الأداء القوي للاعبين.

وختم يورتشيتش حديثه قائلاً: تحدثت بالسابق عن روزنامة المباريات المضغوطة ومدى صعوبتها على اللاعبين، بافيز مثلاً يجري بمعدل 12 كيلو متراً في المباراة، ومن غير الطبيعي أن يجري بنفس المعدل كل 3 أيام، لأن هذا سيتسبب في تعرضه هو وغيره من اللاعبين للإجهاد وربما الإصابات.

بدوره تحدث استيبان بافيز عن مواجهة الجزيرة القادمة قائلاً: أمامنا مباراة مهمة مثل جميع المباريات، والفريق استعد جيداً لهذه المباراة نظراً لأهميتها، ونسعى إلى تقديم أداءً قوياً في هذه المباراة خاصة وأنها من نوعية المباريات المحفزة للاعبين وتكون بمثابة فرصة لكل لاعب من أجل اثبات ذاته ومساعدة فريقه على الفوز، ونسعى إلى الظهور بشكل قوي في هذه المباراة من أجل تعزيز حظوظنا في الخروج منها بنتيجة إيجابية.

وأكمل بافيز قائلاً: في مباراة شباب الأهلي سعيت إلى الاستمرار في الملعب لأهمية المباراة، وعندما قام المدرب باستبدالي شعرت ببعض الإحباط لرغبتي في إضفاء بصمتي في المباراة، لكن مصلحة الفريق كانت تقتضي الخروج من الملعب لعدم جاهزيتي بدرجة 100% وإعطاء الفرصة للاعب آخر يساعد الفريق.

الشكاوى و المقترحات